الثلاثاء , 21 نوفمبر 2017

ثمن النائب ماضي العايد الهاجري بالنطق السامي لحضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح

imageثمن النائب ماضي العايد الهاجري بالنطق السامي لحضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح في افتتاح دور الانعقاد الرابع للفصل التشريعي الرابع عشر ، مبينا ان سموه تحدث حديث الاب لابنائه في كل القضايا التي تمس المواطن اقتصاديا وامنيا واجتماعيا وسياسيا ولامس بكلمته همومنا الداخلية والتحديات والأخطار التي تهدد. مستقبل وطننا.
وأضاف الهاجري ان سموه أشار الى قضايا الارهاب والخلايا الارهابية التي تدق ناقوس الخطر وتهدد الكويت ، مشيدا بحرص سموه على حث المواطنين بالتمسك بالوحدة الوطنية وان شغله الشاغل امن الوطن وسلامة المواطنين.
وقال الهاجري ان سموه ارسل عدة رسائل للجميع شعبا ومجلسا وحكومة بانه لا يؤخذ الجميع بجريرة الفرد الا بدليل ، وتأكيد سموه بانه لن يدخر جهدا في سبيل حماية الامن الوطني وتعزيز اجهزة الامن.
واشاد الهاجري بحرص سموه على التمسك بمسيرة منظومة مجلس التعاون الخليجي وتعزيزها ودفعها ، وان امن المملكة العربية السعودية جزء لا يتجزأ من امن دول الخليج جميعها.
وأضاف الهاجري ان سمو الأمير وجه رسالة واضحة بالاستثمار في الانسان الكويتي الذي هو دعامة وقيمة مضافة واساسية لنهضة الكويت مثمنا توجيهات سموه للحكومة بالتصدي لمظاهر الفساد واسبابه .
واختتم الهاجري تصريحه بالدعاء الى الله عز وجل ان يحفظ الكويت واهلها من كل مكروه وسوء تحت ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الامير وولي عهده الامين لتبقى واحة امن وأمان واستقرار كما قال سموه ، فهنيئا لنا بك ياصاحب السمو أميرا وقائدا حكيما وابا عطوفا .

شاهد أيضاً

المطلوب حكومة رجال دولة وإدارة أزمة! كتب / عبدالرحمن المسفر العجمي

التحديات الإقليمية وتطوراتها التي قد تكون وخيمة، تستوجب علينا إعادة حساباتنا تجاه آلية اختيار الوزراء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *