الأربعاء , 22 نوفمبر 2017

أعرب الشيخ مشعل مالك المحمد الصباح عن ضرورة التنسيق مع القوى السياسية المختلفة بدولة الكويت

أعرب الشيخ مشعل مالك المحمد الصباح عن ضرورة التنسيق مع القوى السياسية المختلفة بدولة الكويت حول وضع آلية جديدة من شأنها تعزيز مفهوم الشراكة بين مختلف التيارات السياسية لتأسيس رؤية مشتركة أساسها العدل وشريانها الاقتصاد

وقال الشيخ مشعل : “إن مناقشة ودراسة كل ما يتعلق بالحفاظ على النسيج الكويتي متماسكا أمر من أشرف الأمور وأعظمها ويجب أن يكون نصب أعيننا جميعا “.

وأشار إلى أن سوف يقوم بزيارات مرتقبة إلى جميع التكتلات والحركات السياسية والأحزاب والملتقيات والتجمعات من أجل لم الشمل والعمل على توحيد الرؤى والاهداف من أجل الوطن،،،،

موضحا أن هذه الزيارات المرتقبة من ضمن سلسلة كبيرة قام بها لجميع فئات وطبقات المجتمع الكويتي الكريم من دون استثناء ،،،

وأكد أنه يثق في جميع القوى السياسية المختلفة الموجودة على أرض الكويت وبمدى تعاونها للوصول إلى نتائج ملحوظة على مستوى الشأن الداخلي الأهم القضايا والملفات التي تهم الرأي العام،،، متمنيا أن تؤدي هذه الزيارات ثمارها من خلال توحيد الروئ المختلفة لجميع التيارات والاراء والتوجهات على ارض دولة الكويت للكويت،،،،
لافت إلى أن هذا التعاون أن حدث في نهاية المطاف بين القوى السياسية المختلفة على ارض دولة الكويت سوف تكون القدوة الحسنة التي يشار لها بالابنان في هذه الخطوة الغير مسبوقة على مستوى القوى السياسية العالمية الاخرى من دون أن تتخلى عن مبادئها ومعتقداتها وأهدافها

وقال الشيخ مشعل إنه سوف يعلن عن مؤتمر صحفي عام تحت مسمى ( رؤية الكويت ) الذي سيكون بوابة الدولة الكبرى التي تخرج بها الكويت إلى عالمية التقدم والازدهار والرفاء من واقعها الداخلي في نهاية جولتة على التيارات السياسية المختلفة

واختتم حديثه قائلاً : “أعول على كل الأطراف الكويتية وجميع التيارات والقوى السياسية الوطنية لإنجاح مثل هذه المبادرة التي تعمل على تحقيق التكامل الفعلي والتكافل بين أفراد المجتمع الواحد،، وتزيد من أواصر المحبة،، وحفظ الله الكويت وشعبها الكريم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *