الثلاثاء , 21 نوفمبر 2017

عيد العازمي إنسحابات من المجلس الصوري وهيئة القوي رفضت الإعتراف والإعتداد بالجمعية العمومية الباطلة

صرح السيد عيد خالد العازمى رئيس مجلس ادارة نقابة العاملين بوزارة المواصلات الى انه قد تمت مؤخرا بعد المحاولات الرامية الى النيل من استقرار النقابة ولقد تمثلت هذه المحاولات بالادعاء بانعقاد جمعية عمومية غير عادية وهمية وأختيار مجلس صوري للنقابة ونظرا لعدم سلامة هذه الاجراءات وعدم صحتها وقانونيتها على اى وجه فلقد رفضت هيئة القوى العاملة الموافقة والإعتداد على هذه الاجراءات او اعتماد هذا المجلس الشكلي نظرا لكونه قد جاء مخالفا للقوانين ولائحة النقابة وان الهدف منه هو زعزعة النقابة والعبث باستقرارها وعلى اثر ذلك وبعدما تبين للإخوة اعضاء هذا المجلس الصورى والوهمى بعدم صحته ومخالفته للقانون وحرصا منهم على استقرار النقابة فقد تقدموا للهيئة العامة للقوي العاملة بانسحابهم من المجلس الصورى الذى جاء ليعكر صفو العمل النقابى واستقراره بأى شكل من اجل مآرب ومصالح شخصية وهى ابعد ما يكون عن العمل النقابى وتتنافى تماما مع قيم ومبادئ العمل النقابى التى ترسخت عبر مسيرة طويلة من العمل النقابى بدولة الكويت والقائم على الاحترام وتغليب المصلحة العليا للطبقة العاملة على اى اعتبارات اخرى شخصية .
كما نوه رئيس مجلس ادارة نقابة المواصلات الى ان المجلس التنفيذى المؤقت والانتقالى للإتحاد العام لعمال الكويت قد تجاوز كل الحدود والأعراف وتمادى فى عناده ومخالفته للقانون وقام بتنظيم بعض الدورات للعاملين فى وزارة المواصلات دون ترشيح من النقابة مخالفاً الإجراءات القانونية وضاربا لائحة النظام الاساسى للنقابة عرض الحائط الامر الذى جعل هذه الدورات لا قيمة لها على الاطلاق فهى والعدم سواء وقاموا بتسليم شهادات صورية للمشاركين فى هذه الدورات الوهمية ولقد تفضل العديد من الاخوة الزملاء من تلقاء انفسهم بتسليم هذه الشهادات الى مجلس ادارة النقابة لقناعتهم بعدم سلامتها ولحرصهم على وحدة وتماسك نقابتهم ـ وعليه فان مجلس ادارة النقابة بدوره يثمن ويقدر هذا الحرص والإخلاص من الاخوة اعضاء الجمعية العمومية للنقابة وتفهمهم لحقيقة الاوضاع .
وأشار العازمي أن النقابة باشرت إجراءاتها القانونية القضائية ضد كل من تسول له نفسه الضرر في مسيرتها
ووجهه عيد خالد العازمى النداء الى كل الزملاء اعضاء الجمعية العمومية للنقابة وكل الزملاء العاملين بوزارة المواصلات بتوخى الحيطة والحذر وعدم الالتفات الى المحاولات غير الصادقة التى ترمى الى النيل من وحدة واستقرار النقابة التى تعمل جاهدة وبكل اخلاص من اجل العمل على تلبية مطالبهم العادلة وان ابواب النقابة مفتوحة لهم فى كل وقت لسماع مقترحاتهم وإبداء ارائهم والتى ستكون محل تقدير واعتزاز .
وأكد رئيس مجلس ادارة النقابة الى ان النقابة وفى اطار تقديم خدماتها لاعضاء الجمعية العمومية للنقابة فانها تدعوهم للمشاركة فى الرحلة السياحية الى مدينة اسطنبول بجمهورية تركيا خلال الفترة من 5 / 9 الى 11 / 9 / 2015 بسعر مدعوم من النقابة التي يسعدها دائما تقديم افضل الخدمات الإجتماعية لخدمة الجمعية العمومية

شاهد أيضاً

المطلوب حكومة رجال دولة وإدارة أزمة! كتب / عبدالرحمن المسفر العجمي

التحديات الإقليمية وتطوراتها التي قد تكون وخيمة، تستوجب علينا إعادة حساباتنا تجاه آلية اختيار الوزراء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *